الرئيسة تشارك عبر الاتصال عن بعد في اجتماع المكتب التنفيذي لشبكة المدن و الحكومات المحلية المتحدة ( CGLU)

أيار 29, 2020

شاركت رئيسة جهة نواكشوط السيدة فاطمة بنت عبد المالك صباح اليوم الجمعة 29 مايو 2020 عبر تقنية الاتصال المتلفز عن بعد في اجتماع الكتب التنفيذي لشبكة المدن و الحكومات المحلية المتحدة(CGLU )، والذي تعتبر مدينة نواكشوط أحد أعضائه.

وقد تطرق أعضاء المكتب من بين عدة قضايا إلى دور الحكومات المحلية في الحكامة العالمية المستقبلية وميثاق (أجندة ) روما حول الحقوق الثقافية فضلا عن تبادل الخبرات و التجارب المعتمدة لإحتواء جائحة كورونا وكذا الخطط المستقبلية لما بعد الجائحة.

وفي مداخلتها بهذه المناسبة تطرقت الرئيسة إلى حزمة الإجراءات الاحترازية و الاستباقية التى اتخذت على المستوى الوطني بصفة عامة  ونواكشوط بصفةخاصة، معربة عن أملها على  ان يكون الجميع قد استخلص الدروس من هذه الازمة وتلافي النواقص و الثغرات الملاحظة مستقبلا وان يعدوا العدة لتعزيز الحكامة من خلال وضع سياسات صحية وتعليمية واقتصادية واجتماعية من شأنها أن تحصن المدن وتجعلها أكثر صمودا في حال حدوث أي وباء أو كارثة مستقبلا .

كما اعتمد المكتب النقاط المدرجة في جدول الأعمال و المتمثلة أساسا في تقرير المكتب التنفيذي المجتمع في دورته الأخيرة في مدينة ديربان (جنوب إفريقيا ) من 11 إلى 15 نوفمبر 2019  وخطة عمل الشبكة لاحقا إضافة إلى تقرير كل من لجنة التسيير المالي ولجنة الشؤون القانونية.

وفي الاخير خرج المكتب بعدة وصايا من شأنها أن تساهم في تغير العالم إلى الأفضل نذكر منها:

  • ضمان الخدمات العمومية؛
  • تقديم الدعم المالي للمدن الأعضاء لتنفيذ برامجها؛
  • تقريب الخدمات من المواطنين؛
  • العمل على وضع خطة خضراء على مستوى العالم؛
  • خلق روح وطنية جديدة وحريات لتعزيز الديمقراطية؛
  • تطوير الثقافة بوصفها ترياقا؛
  • يخفيف من الآثار الجانبية للازمات؛
  • تعزيز وتطوير العلاقات والتبادل بين مدن العالم.