معرض الديبلوماسية الثقافية

 معرض الديبلوماسية الثقافية

في إطار الأنشطة والفعاليات المواكبة لإعلان نواكشوط عاصمةً للثقافة في العالم الإسلامي لعام 2023، نظمت جهة نواكشوط معرضا للدبلوماسية الثقافية في ساحة الحرية بقلب العاصمة. يهدف المعرض إلى إظهار الصورة المشرقة لأعلام موريتانيا من العلماء والأدباء والمفكرين والمبدعين والشعراء والمثقفين والفنانين، الذين تركوا بصماتهم المتميزة في البلاد العربية والإفريقية والإسلامية وفي جميع المحافل الدولية. .

وتنوه جهة نواكشوط إلى أن المعرض ليس حكرًا على جهة محددة من جهات الوطن بل هو معرض الهدف منه إعطاء صورة مشرفة شاملة عن العطاء والإبداع لبلاد شنقيط في مختلف المجالات العلمية والأدبية والفنية ومن جميع أنحاء موريتانيا، وفي المرحلة الأولى تم اختيار 30 لوحة تقدم بعض الشخصيات من مختلف الأجيال والتخصصات، و المدن، والأماكن، والمخطوطات والمؤلفات المعرفية، سيستمر عرضها شهرا كاملا على أن يتم استبدالها في الخامس من الشهر الموالي بلوحات أخرى، تتناول موضوعا مغايرا وذلك على مدى عام كامل، وسيتوسع المعرض ليشمل عدة ساحات عمومية أخرى وفي المؤسسات التعليمية من مدارس وجامعات.